الخميس، 4 فبراير، 2010

أسماء الله تنفي وجوده


عند مطالعتنا لكتاب القرآن , فإن الواحد منا يلفت انتباهه وبشدة كثرة الحديث عن الله , بأسماء وصفات كثيرة ومتعددة , وتكاد تكون شاملة لكل الصفات التي قد تكون موجودة لدى البشر , بل وحتى الحيوانات ( السمع والبصر مثلاً ), ولو تفكرنا قليلا في معاني ودلالات تلك الأسماء , فسوف نكتشف أن الله قد ارتكب غلطة حياته وورط نفسه عندما ألصق بنفسه تلك الصفات .
السؤال المتوقع منكم هو لماذا أيها المتفلسف ؟؟؟؟ نعم كلامكم صحيح , وسؤالكم مشروع , ولن أجحد حقكم في السؤال والاستفسار , ولكن حتى أوضح لكم وجهة نظري , فقبل البدء بالحديث عن صفات الله , فدعوني أسوق لكم المثال الآتي , كمقدمة للموضوع و به نستطيع أن نشرح الموضوع بصفة أفضل , حيث أنه لابد أولا من توضيح بعض المفاهيم الأساسية لمناقشة هذه القضية الهامة .
لنفرض أني سألتكم هذا السؤال : من يبيض أكثر ,,, الدجاجة أم القطة ؟؟!!!
أما الأحمق فسوف يسارع بالإجابة بأن الدجاجة هي التي تبيض أكثر , وأما العاقل الذي يحترم نفسه فسوف يرفض السؤال من الأصل , لماذا يا ترى ؟؟!!
الجواب وبكل بساطة هي أن السؤال غير منطقي , إذ أننا عندما طرحنا هذا السؤال , فالمقارنة بين الدجاجة والقطة , ومن يبيض أكثر سوف تكون متجاهلة لحقيقة أن القطة لا تبيض أصلا , وبالتالي فإن المقارنة الكمية مرفوضة , لأنه لا يوجد تشابه كيفي أصلاً .
أما لو سألنا من يبيض أكثر الدجاجة أم الحمامة , فالسؤال مشروع , فالدجاجة والحمامة يتفقان كيفياً في أنهما تبيضان , أم مقدار ما تبيضه كل واحدة منهم فهي ما نسميه بالمقارنة الكمية.
من خلال المثال السابق نستنتج أنه من أجل إجراء مقارنة كمية ( من يبيض أكثر ) , فإنه لابد من وجود تشابه كيفي بينهما ( الإثنان يبيضان ) , وبالتالي فإنه لا يجوز المقارنة كميا بين اثنين مختلفان كيفيا .
إذن فالتشابه الكيفي , هو تشابه في وجود ذات الصفة بين اثنين على الأقل أو أكثر .
أما التشابه الكمي , فهو التشابه في مقدار وجود هذه الصفة للطرفين ذاتهم , أو أكثر من طرف .
يعني الدجاجة والحمامة متشابهتان كيفاً في أنهما تبيضان , أما القطة فهي تختلف عنهما كيفاً بأنها تلد ولا تبيض , وبالتالي فإن سؤال من تبيض أكثر , يصح وجوده عند المقارنة بين الدجاجة والحمامة , ولا يصح أبدا أن يوجد هذا السؤال في وجود القطة ,,,, هل وضحت الرؤية أعزائي ؟؟
دعونا نذهب لمثال آخر :
ونرجع إلى الدجاجة مرة أخرى , ونعتذر لدجاجتنا العزيزة على الإزعاج , ولكن لماذا هي دجاجة ؟؟؟ لماذا هذا الاسم بالذات ؟؟؟ وهل له معنى ؟؟

من داخل جنس الدجاج , هناك اسم آخر وهو الديك ,, هذا الديك هو العضو المذكر لهذا الجنس من الطيور , وسميناه ديكاً لأنه ليس دجاجة , أي أن الديك هو الصفة المضادة للدجاجة , وبالتالي فإنه لولا وجود الدجاجة , لما كان للديك صفة أصلاً .
إذن فالصفة التي يحملها الديك جاءت كونه مختلفاً عن الدجاجة , رغم أنهم من نفس الجنس .
حسنا .... لم يتضح قصدي بعد , إذن فلنترك دجاجتنا في حالها , ولنضرب مثالاً بإنسان قد فقد بصره , سوف نقول عنه أعمى , لماذا يا ترى ؟؟؟ لأنه ليس مبصراً , هكذا وبكل بساطة , لأنه لو لم يكن أعمى لكان مبصراً , وإن اختلفت درجة إبصاره لو كان مبصراً , فيبقى ذلك اختلافاً كميا , مع بقاء الأصل الكيفي موجوداً .
نترك الآن الأمثلة المملة , ونعود إلى صاحب القداسة والجلالة إلهنا العظيم الذي هو لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ البَصِيرُ , ونأتي الآن لننظر في صفات الله , وسوف أكتفي بصفة واحدة , وأترك لعقولكم النيرة أن تتفكروا في بقية الصفات قياساً على ما سوف نضربه من مثل بعد قليل.
البصير : هل سألتم أنفسكم قبل اليوم عن صفة الإبصار لله , وكيف هو إبصار الله ؟؟؟
ما هو البصر أولاً ؟؟
الرؤية أو البصر هي قدرة الدماغ والعين على كشف الموجة الكهرومغناطيسية للضوء لتفسير صورة الأفق المنظور.العين ترى الموجودات لتميز الألوان والأشكال وتكشف النور عن الظلام، لذا عندما يمر الضوء من عدسة العين يؤدي ذلك إلى انعكاس الصور المنظورة على شبكية العين التي تقوم بدورها بنقل الصورة للدماغ القادر على إدراكها. حاسة البصر هي المعيار بين القدرة على الرؤية والعمى ( نقلاً عن الويكبيديا )
إذن فالبصر هي خاصية تعتمد على وجود عدة عوامل :
1- الضوء , وقد خلقه الله كما يظن المؤمنون
2- العين , وهي التي سوف تستقبل هذا الضوء بطبيعة الحال
3- المخ , وهو الذي سوف يترجم الإشارات العصبية الآتية من العين , فيكون الإبصار

إذا أعزائي فالبصر هو خاصية تعتمد على عدة أمور , وهي جميعها قد خلقها الله كما يزعم المؤمنون , وبالتالي فقد خضع الله نفسه للسنة التي فرضها على خلقه , وهذا سوف يطرح سؤالاً قد يبدو ساذجاً من وجهة نظر المؤمنين , ولكني أعتبره سؤالاً مشروعاً , فإن كان بصر الله يعتمد على المادة , فهل كان الله أعمى قبل أن يخلق هذه المواد اللازمة للإبصار ؟؟؟ أم أن هذه المواد هي أزلية من أزلية الله , وبالتالي لم يعد الله وحده أزلياً .
حسناًًً ,,,, ربما كلامنا لم يعجب المؤمنين , ولكن بالعودة لمثالنا السابق عن الدجاجة والحمامة ومن تبيض أكثر , فلماذا سمى الله نفسه بصيراً , والإنسان أيضا يبصر , إذن فصفة الله كونه بصيراً , هي مقارنة كمية بين بصر الله وبصر عبده , ومن ثم فهذا يتطلب وجود تشابه كيفي أولا , إذ لا يعقل المقارنة بين بصر الله , وبصر عبده لولا التشابه الكيفي بينهما أولاً , مما استدعى أن يلجأ الله للمقارنة الكمية بينه وبين عبده , ليثبت له بأنه متفوق عليه .
أيضاً فإن صفة الإبصار لله , هي لتنزيهه عن الصفة المعاكسة وهي العمى , وبالتالي فإن الله قد وضع نفسه في ناحية معاكسة لأخينا الذي فقد بصره , أي أن الله لأنه ليس أعمى فهو إذن بصير , وكون الله قد رضي لنفسه أن يضع نفسه في مكان الصفة التي لها ما يضادها , فهو خاضع أيضاً لحسابات المادة , والحواس التي يتنعم بها الكائن الحي , فلو كنت أنا أعمى فتلك صفة تميزني عن أمثالي من البشر ممن لم يحرموا صفة الإبصار , وهذا يتطلب أولا أن يكون هناك تشابهاً كيفيا في حمل تلك الصفة , وهي الإبصار , فأما من تمتع بهذه الصفة فهو مبصر , ومن خسرها فهو أعمى .
حسناً أعزائي , هناك من المسلمين من سوف يلجأ لقول المعتزلة بتنزيه الإله عن الصفات البشرية , وبالتالي سوف نعتبر أن أسماء الله , هي فقط أسماء , وليست صفات , أي أنهم سوف ينفون عن إلههم صفات البشر , وهذه أيضاً سقطة كبيرة بحقهم , فعندما نقول عن إنسان بأنه شرير , فذلك لننفي عنه أن يكون طيباً , وعندما نقول عن إنسان بأنه غني , فذلك بالضرورة لعلمنا بأنه فقير .
إذا فنفي الصفة عن شيء يستدعي أن نأتي بصفة أخرى مضادة له , فإن لم يكن الله سامعا مبصرا وقادرا , فهم مطالبون وبإلحاح بأن يأتوا بالشيء المضاد لما نفوه , فعندما نقول عن إنسان بأنه غبي , فهذا يتطلب منا أن نقول عنه بأنه ذكي , أما أن ننفي عنه صفتي الذكاء والغباء , فقد أصبح غير موجود .

ألم أقل لكم بأن الله قد ورط نفسه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


أخوكم سهران

هناك 31 تعليقًا:

أحمد يقول...

سهران
و لكنك لم تجيب على أهم الأسئلة و أخطرها على الاطلاق ألا و هو:ـ
أى من الآلهه يبيض اكثر؟
هههههههههههه
تحياتى لك

على باب الله يقول...

عجبني تناولك المرتب للموضوع ، و طريقة إيصالك الفكرة لنا
شكراً لك

نور اللادين يقول...

جميل جدا سهران
فالله الذي ارادو ان يريحوا انفسهم بنفي الصفات المادية عنه كيف يرى؟
لا بد من ضوء، فلا بد من التعامل مع المادة (والتي تشمل الكتلة والطاقة)
فإما ان يكون ماديا للتعامل معها
او تكون هناك واسطة بين المادة واللامادة، لكن هذه الواسطة كيف ستكون؟
عبارة الله غير مادي تعني ببساطة ان الله غير موجود، او الله فكرة، تماما كالفكرة التي مرت على رأسي بأنك تستحق زجاجة بيرة لهذا الموضوع المثير
تحياتي

نور اللادين يقول...

سهران
هل من جديد عن نتائج الهجمات الصلعمية الجديدة؟

غير معرف يقول...

سكران :دلنا على من خلق الانسان حتى نعبده فاعتقد ان النعم التى ننعم بها تجعلنا ندين له بذلك .واتنا باية مثل القران واحدة وانا اعلن وقتها انك الاله الاعظم .

Reila يقول...

هاي سهران... كيفك؟
نظرا لتمادي الصلاعمة في تدمير منزلنا السعيد، اقترحت على الراوندي انشاء صفحة قروب لنا على الفيس بوك حتى تجمعنا في مثل هذه الأوقات..

قال لي نشوف باقي الزميلات والزملاء
عن راوندي ولاديني اعتقد مؤيدين للفكرة

ماذا عنك؟ وأرى نور اللادين هنا أيضا
شرايكم يا شباب؟

Sahran يقول...

عزيزي أحمد

لو كان الله قد أرسل بديكه الطاهر إلى بني دجاج , لتباهى الله عليهم بريشه وبيضه الوفير
ولكن الله الذي ننتقده ستايل بشري وما بيبيض

تحياااااااااااتي لك


ودمت سالماً

Sahran يقول...

جيمي العزيز

أشكرك عزيزي على الإطراء

وأعتقد أني بحاجة أكثر للتمرن في الكتابة , ولا زلت أعتبر نفسي صغيرا أمام الآخرين وأقلامهم الجارحة

تحيااااااااااااااتي لك


ودمت سالماً

Sahran يقول...

نوري العزيز مرحبا بك

لو لم يقل الله عن نفسه بأنه مبصر لكنا سكتنا عنه , ولكنه يرى ويبصر , وهذا يدفعنا لنقد تلك الخرافة من أساسها
وقد أصبت عزيزي عندما تقول بأنه لابد من وجود واسطة بين المادة واللامادة , وهي بالطبع دليل آخر على عجز إلهنا المتباهي
أشكرك على الهدية الرائعة أيها الحبيب.
أما بالنسبة للمنتدى فإلى حين عودته نبقى متمترسين بمدوناتنا , واقترحت على رانيا إنشاء مدونة جماعية فما هو رأيك أيها الصديق ؟؟؟

شرفتني بمرورك

تحيااااااااااااتي لك


ودمت سالما

Sahran يقول...

الأخ غير معرف 04 فبراير, 2010 01:52 م

ليس هناك خالق , فمن أين آتي لك به ؟؟؟

النعم التي نعيش بها , هي من رحم الطبيعة ذات العمر الملياري الطويل , والتجارب الانتخابية الكثيرة , ولا أظنك تعرف شيئا عن نشأة الكون.
كيف تطلب مني أن أقلد لك كتابا وأنا أنتقده ؟؟؟؟ شغل عقلك شوي
يا ريت تألف لي قصيدة مثل قصايد نزار قباني حتى أشهد بأنك أعظم منه

على العموم شرفتنا بمرورك


تحيااااااااااااااتي لك


ودمت سالما

Sahran يقول...

ريلا الحبيبة تسلملي هالطلة ومرحبا بك

بالنسبة للمنتدى فأنا اقترحت على رانيا نعمل مدونة جماعية , أما الفيسبوك فسرعان ما يتم إغلاق الصفحة فيها , بينما المدونات عصية على المحاولات القذرة
...............................

على فكرة

ليش عزيزتي ما تعملي مدونة نتابعك من خلالها ؟؟؟؟ مش معقول أفضل أستنى تعليقاتك الجميلة وطلتك الرائعة علينا من الحين للآخر

شرفتيني بمرورك الجميل


تحيااااااااااااااااتي لك


ودمت سالمة

نور اللادين يقول...

اعزائي ريلا وسهران
اتفق مع اقتراح رانيا لأن المدونات اكثر حفاظا على الخصوصية من الفيس بوك
واتفق مع سهران من الجيد ان نشاهد مدونة لريلا
تحياتي

Fernando يقول...

ويستمر المسلمون في تدمير غيرهم من أجل إلههم المخفي في السماء والـ 72 حورية !

سهران تعرف طريقة المدونات الجماعية ؟ أقصد هل كلنا بنكون بمعرف واحد ؟ لو تقدر توضح ..

ريلا أنا مؤيد تماماً للفكرة وماعندي أي مشكلة حتى لو نبني كوخ ونسكن فيه :(

تواصلي معي على إيميلي
oh.red.wine@hotmail.com

نور اللادين يقول...

فرناند سهران وريلا وكل اعضاء الشلة الراوندية تستطيعون الدخول إلى دردشة الراوندي عن طريق مدونة رانيا:
http://rania-regn30.blogspot.com/?zx=9b1e27bedf64e434
تحياتي

غير معرف يقول...

فراخ وديك و كتكيت
انت فرارجى ابقى ابعتلى على البيت شوية كبد و قوانص للكلب و القطة بتوعى
مارى

لاديني يقول...

سهران
إله الأديان مشخصن بشكل شديد الإحراج للمؤمنين كون ذلك حقيقة لا يمكنهم التنكر لها وإن استطاعوا أن يلتفوا عليها.

الله يسمع ويرى ويضحك ويتكلم ويغضب ويسعد وله وجه ويد وساق
وعندما يقولون نعرف له تلك الصفات ولا نسأل عن الكيفية يلتفون على حقيقة اعترافهم أنه شخص ذو صفات بشرية بصرف النظر عن كيفيتها.

أحسنت العرض والطرح.


لقد عاد المنتدى عودة تبدو متذبذبة مما يعني أن الصراع مستمر.
وأنا تابعت الاقتراح في مدونة راوندي وتمكنت من مناقشة بعض الأعضاء حول الفكرة ونُصحت بالانتظار والاكتفاء بالمدونات القائمة بدون فتح أي مواقع بديلة أو مؤقتة حالياً.

علماً أن مدونة رانيا تحتوي الآن على رابط يوصل لتشات المنتدى لمزيد من التحاور حول الأمر.

تحياتي الجميع ..

غير معرف يقول...

شوف يا سهران من راى انك تبقى مسيحى
يسوع يناديك و العذراء ظهرت فى سماء القاهرة علشان اللى زيك يشوف ام النور و تعرف الحقيقة و تومن بيسوع
تحياتى
مارى

Sahran يقول...

نوري العزيز مرحبا بك مرة أخرى وكل مرة

أنا مش مقتنع بالفيسبوك , حيث يتم إغلاق الصفحة بعدها , وهذا يحدث كثيرا

أما دردشة الراوندي فقد لا أستطيع التواصل معكم من خلالها في هذا اليوم , فالشبكة عندنا ضعيفة بسبب الأمطار الغزيرة التي عندنا

سأحاول التواصل معكم عبر الماسنجر


تحياااااااااااااااتي لك


ودمت سالماً

Sahran يقول...

فرناندو العزيز مرحبا بك

بالنسبة للمدونة الجماعية , فيجب أولا أن يكون لديك حساب على البلوجر , وبعدها الأمور تكون سهلة

أنا اقترحت على رانيا نوع من المدونات شبيه بالمنتديات , ولكن يحتاج إلى ذوي الخبرة بها , وبعدها نستطيع أن نشكل المدونة الجماعية بسهووووووووووولة


تحياااااااااااااااتي لك


ودمت سالما

Sahran يقول...

ماري مرحبا بك

اتطلبين مني أن أؤمن بالمسيحية ؟؟؟؟؟

لا وعقلي لن أفعل ذلك ما حييت , فأنا ورغم أني أركز على الإسلام فهذا لا يعني أبدا أن أرتد ردة عقلية وأؤمن بدين ملأته الخرافات حداً لا يستطيع معه العاقل أن يؤمن به


تحيااااااااااااااتي لك


ودمت سالمة

Sahran يقول...

لاديني العزيز أهلا وسهلا بك ومرحباً:

عندما تحرجهم بهذه الأسئلة , فسوف تكون الإجابة بأن ليس كمثله شيء , وهذا يعيدنا للمربع الأول في النقاش

الموضوع كبير , ومن الصعب على المؤمن أن يصدق عدم وجود إلهه بسهولة .

ولكننا لن نتركه وحده وسوف نقدم لهم الدليل تلو الآخر علهم يقتنعون


تحياااااااااااتي لك


ودمت سالماً

Reila يقول...

هههههههه صدقني لو كنت أمتلك الموهبة في كتابة المواضيع مثلكم يا شباب كنت عملت مدونة من زمان...
لوعملتها ستبقى فاضية بلا فائدة

تحياتي لجميع الأعزاء

nature يقول...

hi , im little bit confused ,i beleive that the religons are maked by man but i cant imagen how can nature do all this and form where natur come i mean how the natur forms? please tell me your idea thank you

big bang يقول...

i have bad news for the muslims,two weeks ago,,,,abu mus3ab al=zarqawi was showing allah in hell how was he making explosive belts and car bombs in iraq,,,so accidendtly{work accident}al-zarqawi pulled on the explosive trigger to hard,,,that the bomb he was playing with blew up in their faces,,,so all died,allah and muhammad plus zarqawi,,,zarqawi died twice,in iraq and in hell,,,now all can drink and party hard
best regard to Sahran in gaza strip

ال ال ال يقول...

بسم الله السميع البصير اما بعد انت سالت سوأل وهذا من حقك ومن حقك علينا ان نجيبك على هذا السوأل ؛ هل هناك كلمة تعبر عن مدلول الرؤية غير كلمة البصر او الرؤيا اذن لخاطبنا الله عزوجل بغير هذه الكلمة ولما فهمناها وقد قصد الله عزوجل انه يرانا اي انه خاطبنا بما يستدركه عقلنا من كلمات تعبر عن معنى الاشياء التي هي موجودة في معاجم لغاتنا (ليس كمثله شئ)

مفسر الاحلام يقول...

مفسر الاحلام :
لعلك يا سهران تجيد ربط الامور بعقلانية واود ان استفيد من موهبتك هذه
هل لك ان تخبرني بعد ان تتفكر قليلا كيف اخترع الانسان النار ؟؟؟
وكيف اخترع ان ياكل ،
واني ليحيرني بشدة كيف توصل الانسان الى معرفة طهو الطعام ، فاننا نتحدث عن انسان بدائي جدا لا يملك حتى لغة يتكلم بها ، استطاع جمع اربع عناصر متناثرة متباعدة ليصنع منها طعاما وهو الخبز ؟؟

عبدالحكيم يقول...

ياكلبي الملحد المدلل
ما جبت جديد كلام أغبياء
شفت الصورة الي انت حطيتها للدجاج تراك زيها بق بق بق بقاقا ياكلبي

عبدالحكيم يقول...

من داخل جنس الدجاج , هناك اسم آخر وهو الديك ,, هذا الديك هو العضو المذكر لهذا الجنس من الطيور , وسميناه ديكاً لأنه ليس دجاجة , أي أن الديك هو الصفة المضادة للدجاجة , وبالتالي فإنه لولا وجود الدجاجة , لما كان للديك صفة أصلاً .
هذا كلامك ياحمار
طيب لو مافي خالق كان مافي واحد اسمة سهران يتهكم على الله ويتفلسف بالسراب

غير معرف يقول...

Hi, guantanamera121212

غير معرف يقول...

I've read that many opinions on this matter that I couldn't be much more
befuԁԁled.

my hоmepage :: Loans Site

sara hekayat يقول...

سأوضح لك شيئا اخي ، معنى اسم ربنا تعالى البصير يعني انه يرى كل ما يفعله اﻹنسان حتى ادق ادق التفاصيل ويحاسبك على افعالك الخاطئة ويعطيك اجرا وثوابا عظيما على فعلك الحسن ، الله لا يربط نفسه بصفات البشر ، استغفر الله ، بل يريد مننا ان نعرف انه يرانا في كل مكان ويرا افعالك ، وهو بالتأكييييد رآك وانت تكتب هذا المقال ، فها هي مئات السيئات اﻷخرى التي اضيفت لميزانك المليء بالسيئات ،، الله يهديك يا اخي